القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

درك الشلف يحذر من شراء الهواتف المستعملة بالأسواق لصلتها بالجرائم

 


حذرت المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بالشلف ، من ظاهرة شراء الهواتف النقالة المستعملة من الأسواق ، بالنظر لصلة الكثير من هذه الهواتف بجرائم سرقة .

وأوضحت المجموعة الإقليمية في بيان لها اليوم ، أن  ظاهرة شراء  الهواتف النقالة من السوق السوداء بولاية الشلف تشهد  إقبالا واسعا من طرف المواطنين من كلا الجنسين و الرجال أكثرهم، خاصة أصحاب الدخل المحدود بعدما أصبح الهاتف النقال من الأوليات التي يحرص الناس على امتلاكها نظرا لما يتميز به من خدمات متعددة كنظام البلوتوث و التصوير الرقمي في مختلف الأفراح و المناسبات.

 كما أن أسعار هذا النوع من الهواتف النقالة تكون أحيانا خيالية في المحلات الخاصة ببيعها، إذ يفوق بعضها العشر ملايين سنتيم، من جهة أخرى أصبحت العديد من صفحات التواصل الاجتماعي المتخصصة في البيع و الشراء تعرض هواتف نقالة (مستعملة) و التي غالبا ما تكون مسروقة أو أن أصحابها متورطون في جرائم، و منه يجد الشخص الذي يقوم باقتناء هاتف نقال من السوق السوداء أو من مختلف صفحات التواصل الإجتماعي نفسه متورطا سواء في جريمة سرقة هاتف نقال أو جرائم أخرى.

 في هذا الصدد و من أجل الوقاية من مختلف الجرائم التي لها صلة بهاته الهواتف النقالة التي تعرض في السوق السوداء أو عبر مختلف مواقع التواصل الإجتماعي، دعت  قيادة المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بالشلف كافة المواطنين إلى عدم شراء الهواتف النقالة من السوق السوداء، مع ضرورة الاحتفاظ بالرقم التسلسلي للهاتف النقال، للتمكن من استرجاعه في حالة تعرض صاحبه إلى السرقة، و التبليغ الفوري سواء عن طريق الاتصال مباشرة بالفرق الإقليمية للدرك الوطني بالشلف أو الاتصال بالرقم الأخضر 1055.
ق-م

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات