القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

سكان الدحامنية ببلدية واد الفضة يحتجون

 


إحتج ، اليوم، سكان الدحامنية ببلدية وادي الفضة شرق ولاية الشلف ، بسبب الإستغلال غير العقلاني  للمحاجر والذي باتت تهدد الإنسان بعد أن قضى الغبار المتطاير على مساحات مهمة من الأراضي الفلاحية ، ليمتد الخطر لصحة الإنسان عقب تسجيل إصابات في صفوف السكان .

وإستغرب سكان التجمع السكني من الصمت المطبق في معالجة الأمر ، بالرغم من الشكاوى المرفوعة منذ سنوات ، إلا أن التجاهل يبقى سيد الموقف على الرغم من الإنتهاك الصارخ للمحيط البيئي والإصابات التي يتعرض لها المواطن بسبب نشاط المحاجر ، وكشف السكان عن أخطار متجددة بعد أن سقطت مؤخرا صخور تم تفجيرها ،كادت أن تدمر المنازل المجاورة ،في وضع ينم عن قصور بالغ في معالجة الأمر ، ودعا هؤلاء السلطات الولائية للتحقيق في هذا الملف والسعي لمعالجته بطريقة قانونية.
ق-م

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات