القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

محافظة الغابات بالشلف : " الخسائر المادية معتبرة .. و الحمد لله لم يتم تسجيل خسائر بشرية "



 حملت ، محافظة الغابات لولاية الشلف ، مسؤولية الحرائق الأخيرة لما أسمتهم بـ "أعداء الطبيعة" ، وذلك بالنظر لما خلفته من خسائر من المساحات الغابية .

فبحسب المحافظة ، لم تشبع الحصيلة النهائية التي سجلت بالولاية منذ 01 جوان إلى غاية 31 أكتوبر 2020 والتي فاقت 2190 هكتار ، غليل أعداء الطبيعة، حيث سجلت عدة حرائق خلال 24 ساعة الفائتة ب 10 ولايات منها  ولاية الشلف و ذلك بكل من بلديتي واد قوسين و تنس .
وأضافت : " في حين لازالت مصالحنا بحضور  محافظة الغابات بمعية مصالح الحماية المدنية تكافحان من أجل اخمادها، لحد الساعة الخسائر المادية معتبرة و الحمد لله لم يتم تسجيل خسائر بشرية."

تسخير ما يفوق 80 عون حماية مدنية مختلف الرتب و 23 شاحنة إطفاء

تتواصل عملية الإخماد لليوم الثاني على التوالي لحريق غابة سيدي علي ببلدية وادي قوسين الذي اندلع منتصف نهار الأمس بعد اتساع رقعة الحريق بفعل قوة الرياح التي تجاوزت 60 كم/سا و ارتفاع درجة الحرارة التي تراوحت بين 29 و 32 درجة مئوية خلال ليلة الأمس، مما استدعى طلب الدعم من ولايتي عين الدفلى و غليزان بتعداد بشري قدر ب 32 عون حماية مدنية و 10 شاحنات إطفاء التي وصلت في الصباح الباكر من هذا اليوم لتدعيم فرق الإطفاء المرابطة بعين المكان.

 حاليا تم تسخير ما يفوق 80 عون حماية مدنية مختلف الرتب و 23 شاحنة إطفاء، سيارة إسعاف وسيارة اتصال تابعة للحماية المدنية و 03 شاحنات تزويد بالماء تابعة مصالح البلدية تحت قيادة السيد المدير الولائي الذي يدير عمليات الإطفاء شخصيا منذ نهار يوم الأمس.
ق-م

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات