القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

النشاط الزلزالي يعود لولايات الوطن ومختصون يحذرون

 


شهدت، خلال الساعات الفارطة ، ولايات قسنطينة وجيجل وڤالمة وعنابة وسكيكدة، هزّات أرضية مختلفة الدرجات، أقواها كانت الأولى في حدود الساعة الرابعة و35 دقيقة صباحا، مما جعل آلاف العائلات في هذه الولايات، تعيش رعبا حقيقيا، خاصة وأن هناك ولايات فاقت شدّة الهزّة فيها الـ 5 درجات على سلم “ريشتر”، كما هو الحال في سكيكدة، أين وصلت إلى حد 5.2 درجات على سلم “ريشتر”، مما جعل عديد العائلات السكيكدية تعيش هولا كبيرا، خاصة منها القاطنة في السكنات الهشّة، بسبب الهزّة القوية التي شهدتها الولاية. 

من جهة أخرى ، إنتقد مختصون  عشوائية بناء السكنات في الجزائر، مما يجعلها عرضة للسقوط والإنهيار، خاصة مع النشاط الزلزالي الكثيف الذي عرفته بلادنا في السنوات الأخيرة، حيث أدرجت 8 ولايات في خانة الخطيرة جدا والأكثر عرضة للهزات الأرضية العنيفة، والتي بإمكانها أن تعيد سيناريو بومرداس والشلف.
ق-و

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات