القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

الحالات التي خضعت للعلاج بالكلوروكين لم تتعرض الى مضاعفات


أكد البروفسور رضا محياوي, عضو لجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا, أن حالات الإصابة بهذا الفيروس التي خضعت للعلاج بالكلوروكين لم تتعرض الى مضاعفات.

وأوضح ذات الخبير, في تصريح للصحافة الجمعة, على هامش الإعلان عن الحصيلة اليومية للإصابات بفيروس كورونا في الجزائر, أن العلاج بالكلوروكين الذي دعت الى وصفه وزارة الصحة منذ 23 مارس الفارط الى جانب دواء زيتروماكس "قد أثبت نجاعته وساهم في تحسين حالات المرضى", وهذا استنادا --كما قال-- الى النتائج الأولية.

من جانبها, أكدت رئيسة مصلحة الأمراض المعدية بالمؤسسة الاستشفائية المتخصصة في الأمراض المعدية بالقطار (الجزائر العاصمة), البروفسور نسيمة عاشور, أن من بين 42 حالة خضعت للعلاج بالكلوروكين, 17حالة تماثلت تماما للشفاء.

وفي ذات السياق, ذكر الدكتور محمد بقاط بركاني, عضو لجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا, أن "بعض الحالات تتماثل للشفاء من فيروس كورونا من حين لآخر بعد خضوعها للعلاج بالكلوروكين", معتبرا أنه "من السابق لأوانه إعطاء نتائج كل الحالات التي تخضع لهذا العلاج عبر الوطن", وهذا بالنظر --كما قال-- لكون "كل حالة تستدعي الخضوع للعلاج لمدة 10 أيام على الأقل".

وقد أظهرت النتائج الأولية حول تطبيق علاج الكلوروكين, حسب ما صرح به فيما سبق وزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات, البروفسور عبد الرحمان بن بوزيد, أنها "مشجعة جدا", مشيرا الى أنه سيتم "عرض دراسة وطنية شاملة بعد خضوع عدد هائل من المرضى لهذا العلاج على نطاق واسع".
واج 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات